- خلال لقاء مطول: فروانة لـ "غزة بوست": نخشى استخدام الاحتلال لـ "كورونا" كذريعة لمعاقبة الأسرى والتضييق عليهم21-3-2020

- تصريح "قناة الغد": فروانة: الأوضاع في السجون الإسرائيلية مقلقة للغاية ونطالب بارسال وفد طبي دولي20/3

- لقاء مع مجلة الحرية: "كورونا" يُهدد حياة الأسرى في سجون الاحتلال19-3-2020

- لقاء الجزيرة: مع تفشي كورونا بإسرائيل.. الاحتلال لخمسة آلاف أسير: "استخدِموا الجوارب 19-3-2020

- وكالة سوا: حالة استنفار في "مجدو" بعد الاعلان عن إصابة 4 أسرى فلسطينيين في سجون الاحتلال بفيروس كورونا19-3-2020

- تشكيك فلسطيني برواية الاحتلال حول خلو الأسرى من فيروس كورونا 22-3-2020

- الاحتلال اعتقل (8) مواطنين من غزة خلال شهر ابريل - فروانة: مخاوف من نقل الاحتلال فايروس كورونا الى غزة عبر "المتسللين"

- فروانة: الاحتلال اعتقل أكثر من (800) فلسطيني منذ بدء أزمة "كورونا"، نصفهم من القدس 31-5-2020

- لقاء مع "الغد" حول الاعتقالات وأعدادها في زمن كورونا وأوضاع الأسرى في السجون 4-7-2020

- بعد التأكد من اصابة أسير بفايروس "كورونا"- فروانة: ارسال وفد طبي دولي محايد الى السجون الإسرائيلية. بات مطلبا عاجلا ، وتوفير الحماية للأسرى اضحى ضرورة ملحة

12-7-2020

 

- في زمن كورونا: واقع الأسرى ومتطلبات المرحلة            بقلم/عبد الناصر فروانة30/9

 

الغد: عقب الاعلان عن اصابة 3سجانين (29-6-2020)

https://www.alghad.tv/%D9%81%D8%B1%D9%88%D8%A7%D9%86%D8%A9-%D8%A5%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AD%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%84-%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9-%D8%B3%D8%AC%D9%91%D8%A7%D9%86%D9%8A%D9%86-%D8%A8/

 

 

التحالف الأوروبي لمناصرة أسرى فلسطين يُطلق حملة دولية

 

https://www.facebook.com/ferwana2/posts/3116919675006679

 

https://www.alghad.tv/%D8%AD%D9%85%D9%84%D8%A9-%D8%AF%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%B5%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%B1%D9%89-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%8A/?fbclid=IwAR3nRUll9jWKgk3BBLDaFeLv5nZYw9qbohjh0J7p0nTaF8kFhph8EYOe8ww

 

https://palsawa.com/post/252187/%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AD%D8%A7%D9%84%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%8A-%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8-%D8%A8%D8%B4%D9%83%D9%84-%D8%B9%D8%A7%D8%AC%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%81%D8%B1%D8%A7%D8%AC-%D8%B9%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%B1%D9%89-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%8A%D9%86?fbclid=IwAR33-dkqQ_FBLIIgn0hMyUpitmrCLCNiQYbuCsDIIGuDN3qh93fuz4DRlS8

 

https://l.facebook.com/l.php?u=https%3A%2F%2Fwww.amad.ps%2Far%2Fpost%2F343242%3Ffbclid%3DIwAR0OhTIIIKH0mVSyuHQ7EuVU3fEAQpCyDUP_tForIPtiy8ZB_uPSu3pT4FE&h=AT1oqdODZvS3ErUWQ8cFqbNax2FOhbQkf9n2IhbEx-G03Z2UaHxPWAPC5f1h7ZeJ-6IJxV4j6KdBOnxDEaKuze_RmI4Da5E4xub7P7w__rU_i0HDtLq5MbxAP8iYs6kmgbXI

 

 

https://www.alwatanvoice.com/arabic/news/2020/03/28/1325277.html?fbclid=IwAR3JQFpifs0X6af-LcbajzxYv1EIcWgLLe3R5-eEiN5brNA1O0SzzlPzLis

 

 

عااااجل.. الحمد لله النتائج سلبية

عبد الناصر فروانة: كما وصلني الان فلقد ظهرت نتائج الفحص للاسيرات الاربعة الموجودات في الحجر منذ يوم الاربعاء الماضي في سجن النساء (الدامون) والحمد لله النتيجة سلبية لجميعهن (اي غير مصابات بالفايروس ولكن سيبقين في الحجر لمدة اسبوع آخر

وكانت ادارة السجن قد حجرت ٤ اسيرات يوم الاربعاء الماضي بعد مخالطتهن لممرض مصابا بالفايروس.

نتمنى السلامة لكافة الاسرى والاسيرات

عبد الناصر فروانة

29-9

 

النتائج ستظهر الثلاثاء

عبد الناصر فروانة: اليوم الاحد اخذت عينات من اربع اسيرات موجودات في الحجر في القسم بسجن الدامون منذ يوم الاربعاء الماضي (كانوا ثلاث اسيرات ومن ثم اضيفت اليهن رابعة) بعد مخالطتهن لممرض مصاب بفايروس كورونا، والاسيرات هن:

أماني الحشيم

شروق دويات

أنسام شواهنة

ليان كايد

الاسيرات بخير ولم يظهر عليهن اي اعراض. وستظهر النتائج يوم الثلاثاء القادم، ونتمنى ان تكون النتائج سلبية

عبد الناصر فروانة

27-9

 

 

 

عاااجل..
الاعلان عن إصابة الاسير/إياد أبو هشهش من مخيم الفوار في مدينة الخليل بفايروس كوفيد 19 (كورونا)

عبد الناصر فروانة

16-9-2020

 

عاجل

إصابة المعتقل محمد باسم حسن زيد من مدينة قلقيلية، بفيروس كوفيد 19 (كورونا)

14-9-2020.

 

 

 

عاااجل..
نادي الاسير: (5) إصابات جديدة بين صفوف الأسرى بفيروس "كورونا" في قسم (14) في سجن "عوفر" ليرتفع عدد الإصابات لهذا اليوم إلى (12)

عبد الناصر فروانة: وكنا قد عبرنا في تصريح هذا الصباح وعبر منشور سابق عن تقديراتنا بان عدد المصابين يزيد عن ٧ اصابات.

وبذلك يرتفع اجمالي عدد المصابين من الأسرى الى (29) اسيرا وفقا للرواية الإسرائيلية

8-9-2020 صباحا

 

عاااجل..
عبد الناصر فروانة: ادارة سجن "عوفر" تبلغ الأسرى بإصابة (7) أسرى جدد بفايروس "كورونا". مما يرفع عدد المصابين الى (24) اسيرا. هذا وفقا للرواية الاسرائيلية والتي نشكك بها ولم نثق فيها ابدا. ولدينا تجربة مريرة مع ادارة السجون بهذا الخصوص. لذلك فان تقديراتنا ان العدد اكثر من ذلك في ظل استمرار الاستهتار الاسرائيلي.

لقد بات سجن "عوفر" منطقة موبوءة. والاعلان اليوم عن اصابة (7) اسرى جدد بفايروس "كورونا"،، يعزز الشبهات حول احتمالية ان يكون هناك اسرى آخرين مصابين بالفايروس.. مما يدفعنا مجددا الى المطالبة بارسال وفد طبي دولي محايد الى زيارة السجون وخاصة عوفر.

وبشكل عاجل مطلوب من الصليب الاحمر ارسال وفد طبي والاطلاع على حقيقة الاوضاع في عوفر والفحوصات الطبية هناك واعداد المصابين الحقيقية والاجراءات المتخذة..الخ والاعلان عن ذلك لطمئنة الاسرى والاهالي.

عبد الناصر فروانة

8-9-2020 بعد العصر

 

 

 

6-9-2020 – عاااجل..

ادارة سجن "عوفر" تبلغ الاسرى عنها باصابة اسيرين بفايروس "كورونا" وهما:

- الأسير حسن محمد شحادة من بيت لحم،

- الأسير سليم محمد إدريس من الخليل.

 

عبد الناصر فروانة

 

- فروانة: استشهاد الاسير داوود الخطيب في سجن عوفر. ومن الممكن أن يكون "كورونا" سببا لوفاته 2-9-2020

- عقب الاعلان عن اصابة أسيرين بفايروس كورونا-  فروانة للغد: الأسرى الفلسطينيون في خطر.. وعلى المجتمع الدولي التدخل لحمايتهم 6-8-2020

 

- إصابة ( 12) أسيرا بفايروس كورونا في "عوفر" وادارة السجن تغلق قسم (21) وعبد الناصر فروانة يعقب  26-8-2020

 

 

عااااجل...
إصابة ( 12) أسيرا بفايروس كورونا في "عوفر" وادارة السجن تغلق قسم (21) 

عبد الناصر فروانة

صباح 26-8-2020

 

وعرف لاحقا منهم:

-       محمد ابو عروب

-       -مصطفى البيراوي

-       محمود عصيدة

-       محمد الصوفي

-       محمد صبح

-       خليل داوود

-       محمد حسين

 

 

عاااجل..

إصابة الأسير أمير كليب من بلدة العيسوية بالقدس بفيروس كورونا، علماً أنه كان يخضع "للحبس المنزلي" وتم اعتقاله قبل 3 أيام لقضاء حكم بالسجن لمدة 5 شهور

عبد الناصر فروانة

13-8-2020

 

عاااجل..

،إصابة الأسير محمود الغليظ 17 عاما، من مخيم الجلزون قضاء رام الله، بفيروس كوفيد 19 (كورونا).

وكان الأسير الغليظ اعتقل قبل نحو أسبوعين من المخيم، وأجري له فحص كورونا، ليتبين أن النتيجة إيجابية أي أنه مصاب بالفيروس.

6-8-2020

 

عاااجل..

 

نادي الاسير: إصابة الأسير نعيم أبو تركي بفيروس كورونا في سجن "عوفر"

6-8-2020

 

 

 

عااجل..

اصابة الاسير نبيل الشرباتي من الخليل والمعتقل منذ قرابة اسبوع بفايروس "كورونا"

 

عبد الناصر فروانة

2-8-2020 ظهرا

 

عبد الناصر فروانة: أخشى ان يصبح فايروس "كورونا" ضيفاً دائم الحضور والتنقل بين جدران السجون الاسرائيلية، وأن تتحول خطورته إلى مجرد أخبار عادية وعابرة.  فالأوضاع هناك غير مطمئنة، والقلق على الأسرى يزداد، والحاجة الى وفد طبي دولي محايد لزيارة السجون وتوفير الحماية للأسرى، بات ضرورة ملحة.

صباح 2-8-2020

 

 

عبد الناصر فروانة: (264) أسيرا من قطاع غزة محرومين من زيارات الاهل وآليات التواصل مع عوائلهم منذ بدء ازمة "كورونا" في المنطقة قبل 4شهور ونصف.

وهنا نجدد دعوتنا لمنظمة الصليب الاحمر بالتدخل والضغط على سلطات الاحتلال من اجل توفير بدائل للزيارات في حال تعذر استئنافها بسبب "كورونا"،وبما يضمن التواصل بين الطرفين ويخفف من حدة القلق والتوتر لدى الطرفين.

21-7-2020

 

عبد الناصر فروانة: لم تشفع جائحة "كورونا" للأطفال الفلسطينيين من بطش الاحتلال، ولم تدفع ادارة السجون الإسرائيلية الى تغيير قواعد معاملتها لهم مراعاة لبراءة طفولتهم. فيما يتزايد القلق والخوف لدى الأطفال المعتقلين من خطر الاصابة بالفايروس القاتل جراء غياب اجراءات الوقاية وتدابير السلامة.

 

عبد الناصر فروانة: لا فرق بين كورونا والسجان الإسرائيلي، فكلاهما "فايروس"، يقتحم الجسد ويُعذِب الإنسان ويؤذي النفس ويقتل الروح.

 

عبد الناصر فروانة: الاعلان عن اصابة الاسير عبد الله شراكة بفيروس "كورونا"، يعيد بنا للتأكيد على ضرورة ارسال وفد طبي دولي محايد لزيارة السجون الاسرائيلية واجراء فحوصات شاملة لكافة الاسرى والاطلاع على خطورة الاوضاع الصحية هناك. alghad.tv

19-7-2020

 

عاجل..

إدارة سجون الاحتلال تلغي زيارة سجني نفحة ورامون ليوم غد الأربعاء للأسرى المقدسيين بحجة انتشار مرض الكورونا في القدس.

14-7-2020

 

خلال لقاءنا هذا الصباح عبر اثير اذاعة القدس

عبد الناصر فروانة: دولة الاحتلال تسعى الى توظيف "كورونا" لمعاقبة الاسرى وذويهم وفرض اجراءات استثنائية والتي يخشى ان تتحول الى قاعدة يصعب تغييرها. و حينها قد نحتاج الى كثير من التضحيات والخطوات النضالية لاعادة الاوضاع الى ما كانت عليه قبل "كورونا".

 

لذا مطلوب التحرك العاجل داخل وخارج السجون

 

عبد الناصر فروانة

14-7-2020

 

 

عبد الناصر فروانة: عزل الاسير علي محمود في قسم خاص بسجن ريمون للاشتباه بإصابته بكورونا  بعد مخالطته سجانا مصابا بفيروس كورونا في سجن النقب الصحراوي.

واخذت من الاسير عينة للفحص وننتظر نتيجة الفحص النهائية.

يذكر ان الاسير المعزول كان يقبع في قسم (٢٣) في سجن النقب. 

 

عبد الناصر فروانة

13-7-2020

 

عبد الناصر فروانة: توتر في سجن النقب بعد الاعلان عن اصابة سجان كان قد اختلط باحد الاسرى المرضى حين مرافقته الى العيادة والعودة للقسم.

 

اجريت فحوصات للاسير وننتظر النتائج النهائية. وبكل الاحوال نعيد التأكيد على ما نشرناه هذا الصباح باننا لا نثق ابدا بالرواية الاسرائيلية المشكوك فيها دوما. فكثيرة هي المرات التي اخفت فيها ادارة االسجون الملفات الطبية للاسرى وفي العديد من المرات لم تفصح عن حقيقة الامراض المصاب بها الاسرى المرضى.

 

 لذا فاننا نطالب باجراء فحوصات للاسير الذي اختلط بالسجانين و لكافة الاسرى الذين اختلطوا به بعد عودته للقسم باشراف وفد طبي محايد.

 

نخشى من اخفاء الحقائق في ظل غياب اجراءات الوقاية وتدابير السلامة واستمرار الاستهتار الاسرائيلي و تفشي الوباء وانتشاره في صفوف الاسرائيليين عموما، وخاصة بين الجنود والعاملين في الاجهزة الامنية والسجانين/ات.

 

عبد الناصر فروانة

13-7-2020

 

 

عبد الناصر فروانة؛ بعد الغاء زيارة عوفر اليوم.  إدارة سجون الإحتلال تلغي زيارة ذوي أسرى رام الله لأبنائهم في سجن النقب، و المقررة يوم غد الثلاثاء، بذريعة "كورونا".

13-7-2020

 

 

عبد الناصر فروانة: لا نثق ابدا بالرواية الاسرائيلية المشكوك فيها دوما. فكثيرة هي المرات التي اخفت فيها الملفات الطبية للاسرى وفي العديد من المرات لم تفصح عن حقيقة الامراض المصاب بها الاسرى المرضى. لذا فان اعلان ادارة السجون الاسرائيلية بان نتائج فحوصات "كورونا" التي اجريت لاسرى عيادة الرملة بانها سلبية، لا تعني بان الاسرى غير مصابين او ان الاسرى في باقي السجون يتمتعون بالحصانة من الاصابة بالمرض،  ولا تعكس حقيقة الاوضاع في ظل غياب اجراءات الوقاية وتدابير السلامة واستمرار الاستهتار الاسرائيلي بحياة الاسرى و اوضاع الصحية.

لذا علينا جميعا ان نركز الان على مطلب انساني يتمثل في ارسال وفد طبي دولي محايد لزيارة السجون والاطلاع عن كثب على خطورة الاوضاع الصحية داخل السجون وحجم الاستهتار الاسرائيلي في زمن "كورونا".

 

دعونا نلتقي ونقيم آدائنا خلال ازمة "كورونا" ونغير من اساليب عملنا وادوات فعلنا وطبيعة خطابنا بما يضمن لنا احداث التغيير الايجابي.

الاوضاع في السجون صعبة والاعلان عن اصابة الاسير كمال ابو وعر بفايروس كورونا يزيد من قلقنا على حياته وحياة كافة الاسرى المرضى، ويزيد من خشيتنا على باقي الاسرى في كافة السجون في ظل تفشي الوباء وانتشاره في صفوف الاسرائيليين عموما، وخاصة بين الجنود وصفوف العاملين في الاجهزة الامنية وداخل السجون.

 

عبد الناصر فروانة

13-7-2020

https://www.alghad.tv/%D9%81%D8%B1%D9%88%D8%A7%D9%86%D8%A9-%D9%84%D8%A7-%D9%86%D8%AB%D9%82-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%88%D8%A7%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D8%A8/

 

 

عبد الناصر فروانة:  توجه اليوم (الأحد 12-7)عدد من اهالي الأسرى لزيارة ابنائهم في سجن ريمون، وعلى مشارف الوصول الى السجن تم ايقاف الحافلات  من قبل شرطة  الإحتلال وابلاغهم بإلغاء الزيارة، وبعد جهود حثيثة مع الصليب الأحمر، تم السماح للأهالي باستكمال طريقهم و الوصول الى السجن، وقد جرت الزيارة. فيما اعلن الصليب الاحمر عن الغاء زيارة الاسرى في عوفر والتي كان مقرر لها ان تتم يوم غد الاثنين.

 

يذكر بان زيارات الاهل توقفت منذ آذار/مارس الماضي بذريعة "كورونا" وقد اعلنت ادارة السجون عن استئنافها اواخل الشهر الماضي، فيما تتم عمليا بشكل جزئي ولعدد محدود جدا من الاسرى وذويهم.

 

لذا طالبنا مرارا ونجدد مطالبتنا للصليب الاحمر بضرورة الضغط على سلطات الاحتلال لتوفير البديل وبما يتيح للاسرى وذويهم التواصل المستمر  وبشكل منتظم واطمئنان كل طرف على الاخر في حال استمر توقف الزيارات بذريعة "كورونا" خاصة مع تغشي الفايروس في السجون.

 

عبد الناصر فروانة

 

 

إلحاقا لما نشرناه منتصف الليل .

 عبد الناصر فروانة: التأكد من اصابة اسير فلسطيني في سجن "جلبوع" بفايروس "كورونا" وهو الأسير المريض "كمال أبو وعر" الذي يعاني من سرطان بالحنجرة، وبقضي حكما بالسجن المؤبد،  وأوضاعه الصحية صعبة للغاية.

 

يبدو ان فايروس "كورونا" داهم اجساد الاسرى بعدما تمكن من اختراق جدران السجون واصابة العديد من السجانين.

فهناك اخبار متداولة ومقلقة للغاية حول اصابة اسير فلسطيني في سجن جلبوع بالفايروس، ولكن لم يتسن لنا التأكد من صحتها حتى اللحظة..

 

اللهم احفظ لنا اسرانا واحميهم من خطر الاصابة بفايروس "كورونا".

 

عبد الناصر فروانة

الساعة 1 بعد منتصف الليل 11-7-2020

 

 

عبد الناصر فروانة: الزيارات حق مشروع، واستمرار توقفها يزيد من حالة القلق والالم والتعذيب لدى الاسرى وذويهم.

وفي ظل تزايد اعداد السجانين المصابين بفايروس "كورونا" يصبح استئنافها ضرورة انسانية ملحة، وفي حال تعذر اجراءها  لاسباب امنية او حفاظا على سلامة الزوار من جائحة "كورونا" وجب ايجاد بدائل مناسبة تكفل التواصل بشكل منتظم  وتخفف الالم ودرجة القلق لدى الاسير وعائلته.

فلا مبرر لاستمرار توقف زيارات الاهل وانعدام آليات التواصل البديلة.

 

عبد الناصر فروانة 30-6-2020

 

 

 

 

بعد الاعلان عن اصابة ضابط في وحدة "ناخشون".
عبد الناصر فروانة: كثيرة هي المرات التي اخفت فيها ادارة السجون الملفات الطبية لبعض الاسرى، وفي مرات اخرى لم تفصح عن طبيعة الامراض التي أصابت بعضهم. لذا فانني لا استبعد اصابة بعض الاسرى بفايروس "كورونا" في ظل تزايد اعداد السجانين والعاملين في وحدات القمع بهذا الوباء. وفي ظل غياب الثقة بادارة السجون واجراءاتها الوقائية.

لذا المطلوب الضغط على الصليب الاحمر ومنظمة الصحة العالمية بما يضمن اجراء فحوصات لكافة الاسرى للتاكد من عدم اصابة بعضهم بالوباء. وضمان توفر اجراءات الوقاية والسلامة
عبد الناصر فروانة 1-7-2020

 

الإعلام الإسرائيلي: إغلاق سجن "ريمون" ومنع الزيارات أو دخول المحامين داخل السجن، لمدة 14 يوما، وذلك بعد الكشف عن إصابة 3 سجانين بالكورونا.

 

تعقيبا على ما تداوله الاعلام الاسرائيلي هذا الصباح. وبغض النظر ان كان الحديث عن سجن ريمونيم او سجن ريمون. فالمضمون يتحديث عن اصابة سجانين.

عبد الناصر فروانة: ان ما تداوله الاعلام الاسرائيلي هذا الصباح يثير  لدينا الكثير من مشاعر الخوف والخشية والقلق على اسرانا في ريمون وفي السجون الاخرى. في ظل استمرار الاستهتار الاسرائيلي بحياة الاسرى واوضاعهم الصحية وعدم اتخاذ اجراءات حقيقية لحماية الاسرى والمعتقلين.

وهذا يدفعنا مجددا الى مطالبة منظمة الصحة العالمية والصليب الاحمر الى تحمل مسؤولياتهم وارسال وفد طبي دولي لزيارة السجون والعمل على توفير كافة الاجراءات الوقائية ومواد التعقيم والغذاء المناسب  واتخاذ كافة تدابير السلامة الحقيقية بما يكفل حماية الاسرى من العدوى وخطر الاصابة بفايروس "كورونا" في ظل تفشي الوباء وارتفاع اعداد المصابين في اسرائيل وبين اوساط الجيش والعاملين في مصلحة السجون الاسرائيلية.

لقد قلنا منذ بدء الازمة ونجدد قولنا: بان عدم الاعلان عن اصابات مؤكدة بين صفوف الاسرى لا يعني انهم يتمتعون بالحصانة من الوباء او ان صفوفهم خالية من الاصابات في ظل غياب الثقة بادارة السجون وتشكيكنا الدائم برواتها، ولنا في هذا الصدد تجارب عديدة. لذا من الاهمية بمكان تدخل جهات دولية محايدة تضمن حماية الاسرى وتطمئننا على اوضاعهم وتكفل اتخاذ كافة الاجراءات الوقائية والعلاجية في السجون.

 

عبد الناصر فروانة

29-6-2020

 

 

عبد الناصر فروانة: الزيارات حق مشروع، واستمرار توقفها يزيد من حالة القلق والالم والتعذيب لدى الاسرى وذويهم.

وفي ظل تزايد اعداد السجانين المصابين بفايروس "كورونا" يصبح استئنافها ضرورة انسانية ملحة، وفي حال تعذر اجراءها لاسباب امنية او حفاظا على سلامة الزوار من جائحة "كورونا" وجب ايجاد بدائل مناسبة تكفل التواصل بشكل منتظم وتخفف الالم ودرجة القلق لدى الاسير وعائلته.
فلا مبرر لاستمرار توقف زيارات الاهل وانعدام آليات التواصل البديلة.


عبد الناصر فروانة

30-6-2020

 

 

 

الدعوة الى توثيق الاجراءات والتدابير المتخذة في السجون الاسرائيلية، وتلك الواجب اتخاذها منذ بدء ازمة "كورونا".

عبد الناصر فروانة: حسب معلوماتي. فان ادارة سجن "الدامون" -حيث تقبع الاسيرات هناك- اتخذت في الآونة الاخيرة بعض اجراءات الوقاية، فمثلا:

- السجانون/ات من فترة يدخلون الى القسم والغرف وهم يرتدون كمامات وكفات.

- وقبل اسبوع تقريبا تم توزيع كمامات على الاسيرات..

- ادارة السجن تقوم بتعقيم الساحة والايادي الخارجية للابواب.

- تم تقليل عدد مرات العدد في اليوم .

وسبق وقلنا في تقريرنا يوم امس: ان تلك الاجراءات والتدابير غير كافية، و ان مسلتزمات النظافة والتعقيم المتوفرة في السجن لا تفي بالغرض، ولا تحمي الاسيرات من خطر الاصابة او العدوى بفايروس "كورونا".

ونضيف اليوم: ان بعض هذه الاجراءات كانت قد اتخذت في سجون ومعتقلات اخرى، لذا فاننا نخشى ان تشكل مثل تلك الاجراءات التفافا على استحقاقات المرحلة ولذر الرماد في العيون، وردا على الانتقادات الموجهة لادارة السجون و تجميلا لصورة الاحتلال في تعامله مع الاسرى/ت في ظل ازمة "كورونا"، امام المؤسسات الدولية.

لهذا نجدد دعوتنا للمنظمات الدولية وخاصة الصليب الاحمر ومنظمة الصحة العالمية لارسال وفد طبي دولي محايد لزيارة السجون والاطلاع على الاجراءات المتخذة هناك وتوفير سبل الحماية والوقاية من الاصابة بفايروس "كورونا".

وعلى الصعيد الذاتي ادعو (داخل وخارج السجون) الى توثيق الاحداث بتفاصيلها واجراء بحث علمي يتناول كافة الاجراءات والتدابير المتخذة في السجون والمعتقلات الاسرائيلية،، والاجراءات الواجب اتخاذها منذ بدء ازمة "كورونا" في المنطقة. وهذا سيدحض الرواية الاسرائيلية وسيخدمنا مستقبلا في حماية اسرانا واسيراتنا.

عبد الناصر فروانة

 

 

 

عبد الناصر فروانة: نتائج الفحوصات التي اجريت لافراد عائلة الاسير "محمد حسن" كانت سلبية. اي انهم غير مصابين بالفايروس.

وهذا يضع احتمالين:

الاول: اما ان يكون "محمد" غير مصاب، وارادت المخابرات تخويفه والتلويح بهذه الورقة للضغط عليه وابتزازه للادلاء باعترافات ومساومته مقابل العلاج..!!

ومن ثم يقولون: نتائج الفحوصات كانت خاطئة. او انه تلقى العلاج وشفي !

 

الثاني: ان يكون مصاب بالفعل و نقل اليه فايروس "كورونا" من الجنود الذين اعتقلوه او عبر المحققين والسجانين ورجال المخابرات الذين خالطوه وحققوا معه وعذبوه في "المسكوبية".

وبكلا الحالتين فالاحتلال يتحمل المسؤولية عن صحة و حياة المعتقل ونحن بحاجة الى طرف دولي محايد للتدخل.

نحن لا نثق بالرواية الاسرائيلية، فهي مشكوك بها دوما. لطالما لم تسمح للطرف الفلسطيني او لطرف دولي محايد بالمشاركة المباشرة في الفحوصات والاطلاع على حقيقة الاوضاع والنتائج..!


نسال الله ان يحفظ الاسير "محمد حسن" ويرعاه وان يعيده الى اهله سالما غانما معافا يارب.

وكانت سلطات الاحتلال قد اعتقلت "محمد" وهو طالب في جامعة بير زيت يوم الاربعاء الماضي وبالامس اعلنت ان نتائج الفحوصات اثبتت اصابته بفايروس "كورونا"

 

عبد الناصر فروانة

25-4-2020


عبد الناصر فروانة: الكشف عن اصابة الاسير محمد ماجد حسن (٢١) عاما، بفايروس "كورونا
"

الاسير من سكان رام الله وهو طالب في جامعة بير زيت، وكان قد اعتقل قبل يومين واخضع للتحقيق في معتقل المسكوبية، وكانت سلطات الاحتلال قد اجريت له فحص بداية الاعتقال وقد ظهرت النتيجة مساء يوم امس ايجابية اي انه مصاب بالفايروس.

شقيقته تؤكد انه لم يكن يعاني من اي امراض، ولم تظهر عليه اي اعراض قبل اعتقاله. فيما الفحوصات التي اجريت للاسرة لم تظهر نتائجها بعد.

ان المعلومات تفيد بنقل الاسير المصاب الى ما يسمى مستشفى سجن الرملة. وهذا لا يعني انه سيتلقى الرعاية اللازمة والعلاج المناسب هناك. فسجل ادارة السجون حافل بالاهمال الطبي وجرائم القتل الطبي البطيء، واستخدام الاسرى لتجارب الادوية المختلفة.

نتمنى له الشفاء والسلامة يارب وربنا يحفظ كل الاسرى من بطش السجان وخطر "كورونا"

نجدد مطالبتنا للمجتمع الدولي وخاصة منظمة الصليب الاحمر ومنظمة الصحة العالمية بتحمل مسؤولياتهم والتحرك الجاد والتدخل العاجل لانقاذ الاسرى وارسال وفد طبي دولي محايد لزيارة السجون للاطلاع عن كثب على الاجراءات المتخذة وتقديم العلاج اللازم للاسير "محمد حسن" حسب وكافة الاسرى الذين يعانون من امراض مختلفة وتوفير الحماية للاسرى من خطر الاصابة بالمرض.

وكذلك الضغط على الاحتلال من اجل الافراج عن الفئات الاكثر ضعفا والاكثر عرضة للاصابة بالفايروس وخاصة المرضى وكبار السن والاطفال والسيدات.

عبد الناصر فروانة

24-4-2020

 

 

عبد الناصر فروانة: هناك فرق فيما بين سوء الأوضاع في السجون الاسرائيلية و الإهمال الطبي المتعمد في كل الظروف وحتى في زمن "كورونا".

وبالتالي يجب أن لا نحصر حديثنا بالإهمال الطبي، فالاهمال جزء من منظومة متكاملة تستهدف ايذاء الاسرى والمساس بحياتهم واوضاعهم الصحية، وأن "الاهمال الطبي" يشكل حلقة في سلسلة طويلة ويؤدي الى استفحال المرض واحيانا الى وفاة بعض الاسرى المرضى...

الحرية للاسرى

عبد الناصر فروانة

15-4-2020

 

فلنغير من خطابنا ولنرتقي بآدائنا ونبحث عن ادوات القوة ونتحرك معا ونضغط سويا

 

عبد الناصر فروانة: شهر مضى وما يزيد، على انتشار فايروس "كورونا" في فلسطين. ومنذ ان تفشى الوباء والكل يطالب بحماية الاسرى والافراج عنهم. فيما الاداء بالشكل العام لم يكن بمستوى الخطورة التي يتعرض لها الاسرى، والخطاب لم يتغير، بالرغم من الجهد الكبير الذي بذل والحرص العالي الذي ابداه الكل عبر عشرات البيانات التي صدرت، والعديد من الحملات التي اطلقت دون التنسيق فيما بينها.

 

لهذا لم ننجح في التأثير على المؤسسات الانسانية لتغيير آدائها او حتى انتزاع مواقف جديدة منها، ولم ننجح كذلك بهذا الاداء ومجتمعين ومعنا المؤسسات الحقوقية والانسانية من الزام اسرائيل في تغيير قواعد معاملتها لهم او السماح بادخال مواد التنظيف والتعقيم وادوات الوقاية من قبل الجانب الفلسطيني، او حتى الافراج عن اسير مريض بالسرطان ومتبقي له اقل من شهرين من فترة حكمة البالغة ٩سنوات. واقصد الاسير اياد الجرجاوي..!

 

لذا نجدد دعوتنا للجميع بمناسبة يوم الاسير الفلسطيني والذي يصادف في ١٧/٤ من كل عام، وضرورة التوافق حول خطاب موحد وشعار واحد يستند من وجهة نظري الى المطالب التالية :

١/ حماية الاسرى من خطر كورونا وتوفير سبل الحماية والوقاية لهم.

٢/ الافراج عن الاسرى المرضى وكبار السن والاطفال والسيدات. (دون تحديد الرقم).

 

ان وحدة الموقف واعتماد مطالب محددة وواقعية تكون أكثر تأثيرا و قوة وقبولا.

قلنا من قبل واعيد التذكير بها:

- انها فرصة لتسليط الضوء على سوء الاوضاع الصحية وخطورة الاهمال الطبي والاستهتار الاسرائيلي بحياة وصحة الاسرى.

- وفرصة ايضا لابراز معاناة الاسرى المرضى وكبار السن (ذكورا واناثا) وتناولها بالاسماء والصور وطبيعة امراضها وظروفها وخاصة اولئك الذين يعانون امراض خطيرة كالسرطان او الشلل.

لا احد سيسمعنا او يلتفت الينا ونحن نطالب بالافراج عن كافة الاسرى. وان كان هذا حق لهم وواجب علينا العمل من اجل تحقيقه. اذ لا وجود لدولة واحدة في العالم قد افرجت عن كافة السجناء لديها بسبب جائحة " كورونا" .!

والاهم علينا البحث عن ادوات اكثر تأثيرا على المنظمات الدولية ومن بينها الصليب الاحمر، كي يتخطوا مرحلة البيانات الروتينية والزيارات التقليدية.

وأكثر ضغطا على الاحتلال لاجباره على احترام المواثيق والاتفاقيات الدولية في التعامل مع الاسرى والمعتقلين في هذه الظروف الصعبة واجباره على الافراج عن الفئات الاكثر عرضة للاصابة بفايروس "كورونا" القاتل.

واخيرا فان مبادرة "السنوار" وما احدثته، شكلت خطوة مهمة و ربما الاهم من بين مجموعة الخطوات الاخرى، لكنها ليست بديلا ويجب ان لا تكون بديلا عن الجهود السياسية والحقوقية والقانونية والاعلامية والانسانية. وانما هي خطوة مكملة رغم اهميتها وما يمكن ان تحدثه في القريب.

ان التجربة اثبتت ان دولة الاحتلال لا تستجيب الا لمنطق القوة. قوة المفاوض او المقاوم. قوة الحقوقي والقانوني. قوة الدعم الخارجي وتماسك الحركة الاسيرة. لذا علينا ان نعيد الاعتبار لادوات القوة التي نمتلكها ونعمل على توظيفها بشكل جيد، واستخدام كافة الآليات الدولية مع التحرك الدائم والضغط المستمر، وحينها سنحقق الانتصار.

 

فالحق الذي لا يستند الى قوة تحميه، فهو باطل في عرف السياسة والقانون.

عبد الناصر فروانة

12-4-2020

 

في يوم الصحة العالمي.

منظمة الصحة العالمية تفشل في ترجمة قرارها الذي اتخذته قبل ١٠سنوات، والقاضي بزيارة وفد طبي دولي الى سجون الاحتلال والاطلاع على الاوضاع الصحية هناك. ومع انتشار "كورونا" وتفشي الوباء تعجز ومعها الصليب الاحمر في الزام سلطات الاحتلال بتغيير قواعد المعاملة وتوفير سبل الوقاية و اتخاذ اجراءات الحماية بما يقي الاسرى ويحميهم من خطر الاصابة بالفايروس.

لذا ان الاوان لمنظمة الصحة العالمية والصليب الاحمر وكافة المنظمات الاخرى للالتفات الى اوضاع الاسرى الصحية بشكل عام وخطورة الاوضاع في هذه الايام مع تفشي جائحة "كورونا". والدخل العاجل لانقاذ حياة الاسرى المرضى وكبار السن من خطر الوباء القاتل.

يذكر ان يوم الصحة العالمي ي٢ادف في ٧ ابريل من كل عام، وهو اليوم الذي تقرر الاحتفال به بمبادرة من منظمة الصحة العالمية في عام 1950،

عبد الناصر فروانة

8-4-2020

 

رغم خطورة "كورونا"

الاحتلال اعتقل (٣٥٧) فلسطينيا خلال شهر مارس الماضي، بينهم (٤٨) طفاا و(٤) مت النساء..
اللافت ان قرابة ( ٥٣.٨%) من اجمالي الاعتقالات كانت في القدس.

عبد الناصر فروانة

7-4-2020

 

الدعوة لاستحداث اشكال جديدة لاحياء يوم الاسير

عبد الناصر فروانة: لا معلومات حول موعد انتهاء أزمة "كورونا". ولا مؤشرات على اقتراب عودة الحياة لطبيعتها في محافظات الوطن. فيما من المؤكد استمرار حظر التجمعات والحشودات الجماهيرية الى ما بعد يوم الاسير الفلسطيني والذي يصادف في ١٧ نيسان. هذه الحقيقة.

لذا فانني ادعو كافة المؤسسات والفعاليات واللجان المختصة بالاسرى الى كسب الوقت و الاعلان عن إلغاء كافة الفعاليات الخاصة باحياء "يوم الاسير" والتي هي بحاجة الى تجمعات وحشودات.

وبالمقابل ومن الآن على الجميع التفكير خارج الصندوق والبحث عن برامج جديدة وابداعات مقبولة وآليات مستحدثة وفعاليات مؤثرة دون الحاجة الى التجمع او الحشد الجماهيري.

لنبتعد كثيرا او حتى قليلا عن النمط التقليدي المستهلك ولنفكر بعقل جماعي ونتجه نحو ابداع ما هو جديد واكثر ضغطا وتأثيرا، و بما يضمن اعلاء صوت الاسرى وايصال رسالتهم وانقاذ حياتهم من خطر "كورونا".

عبد الناصر فروانة

الموقع الشخصي/فلسطين خلف القضبان

31-3-2020

 

اعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلية عن إصابة ثلاثة سجانين إسرائيلين بفيروس كورونا، وهما شرطيان في سجن عوفر وآخر في سجن "نتسيان الرملة"..!!!!

عبد الناصر فروانة

30-3-2020

 

 

الافراج عن سجناء اسرائيليين اليوم، يشكل عنصر قوة في اطار مساعينا للافراج عن اسرى فلسطينيين
عبد الناصر فروانة: سجلت قبل اكثر من اسبوعين على صفحتي هنا بان الاعلام الاسرائيلي يتحدث عن ان الحكومة الاسرائيلية قررت الافراج عن "سجناء" لتخفيف "الاكتظاظ" في السجون. دون ان تكشف عن تفاصيل اخرى.

واليوم تتحدث مصلحة السجون الاسرائيلية عن الافراج عن (٢٣٠) سجينا اسرائيليا لمعالجة هذا الاكتظاظ.!

وقلت حينها: انها فرصة لتسليط الضوء على الاسرى الفلسطينيين المرضى وكبار السن والاطفال والسيدات، و المطالبة بالافراج عنهم، باعتبارهم الاكثر عرضة للاصابة بفيروس "كورونا"..

واليوم نقول: ان اقدام "اسرائيل" على الافراج عن مئات من السجناء الاسرائيليين بسبب "كورونا" دون ان تلتف للاسرى الفلسطينيين، انما هو استمرار لسياسة التمييز العنصري التي تنتهجها في التعامل مع الاسرى الفلسطينيين، وهي بذلك تواصل اهمالها لهم و استهتارها بحياتهم في ظل خطورة تفشي "كورونا". وهذا يشكل عنصر قوة في اطار مساعينا للافراج عن بعض اسرانا، ويجب ان يمنحنا مزيدا من عوامل القوة والضغط، ويجب ان يدفعنا لان نرتقي بآدائنا وفعلنا ونستمر في المطالبة والضغط دون يأس.

ونكرر هنا ما قلناه في وقت سابق من هذا اليوم، بان الخطر قائم والمسؤولية جماعية، والاسرى الفلسطينيين بحاجة لكثير من الجهد والعمل لتغيير قواعد المعاملة الاسرائيلية معهم بما يضمن حمايتهم جميعا من خطر الاصابة بفايروس "كورونا" وضمان الافراج عن الفئات الاكثر عرضة لخطر الاصابة او الموت.

عبد الناصر فروانة

29-3-2020

 

 

الخطر قائم والمسؤولية جماعية

بالرغم مما بذل، فما يزال الوضع في سجون الاحتلال على حاله، وما زالت ادارة السجون غير مكترثة بالنداءات والمناشدات، ومستمرة في استهتارها حيال صحة الاسرى وحياتهم.. وهذا الوضع يتطلب منا بذل كثير من الجهد والعمل من اجل تغيير قواعد المعاملة مع الاسرى، وبما يكفل حمايتهم من خطر الاصابة بفايروس "كورونا".

عبد الناصر فروانة

29-3-2020

 

عبد الناصر فروانة: أما آن لهذا القيد ان ينكسر ويتحرر الرجل العجوز ، الذي تجاوز الثمانين عاما من عمره، وما زال أسيرا..!

فؤاد الشوبكي وكنيته ابا حازم.. شيخ الاسرى وأكبرهم سنا. وقد امضى ١٤ سنة من اجمالي فترة حكمه البالغة ١٧ سنة، ويعاني من كثرة الاوجاع والآلام جراء اصابته بالعديد من الامراض. ويقبع حاليا في سجن النقب الصحراوي دون رعاية في ظل خطر "كورونا"، وغياب الاجراءات الوقائية واستمرار الاستهتار الاسرائيلي.

ابا حازم، هو واحد من مئات الاسرى المرضى وكبار السن والذين هم أكثر عرضة للاصابة بفيروس "كورونا" وهم جميعا بحاجة الى مزيد من الجهد لضمان الافراج عنهم وحمايتهم من خطر الاصابة بفيروي "كورونا" .

الحرية للاسرى المرضى وكبار السن والاطفال والسيدات القابعين في سجون الاحتلال الاسرائيلي

عبد الناصر فروانة

25-3-2020

 

عبد الناصر فروانة: بغض النظر عن تنوع الرواية التي صدرت عقب حادثة اقدام احد الاسرى على اشعال الحريق داخل سجن نفحة الصحرواي، فان المؤكد ان الفعل قد حدث. وان الحادثة تعكس ضغطا مكبوتا ووجعا كبيرا ليس لدى الاسير " ايمن الشرباتي" فقط، وانما بداخل كل الاسرى وفي كافة السجون والمعتقلات الاسرائيلية. هذا الضغط الذي يعانيه الاسرى جراء استمرار الاستهتار الاسرائيلي وعدم اتخاذ ادارة السجون اية تدابير وقائية او اجراءات لضمان حماية الاسرى من خطر الاصابة بفيروس "كورونا".

ان هذا الضغط عبر عنه الاسرى بالامس من خلال ارجاع وجبات الطعام وخطوات احتجاجية، واليوم تفجر بشكل فردي بهذا الشكل، ولربما يتطور مع قادم الايام وينفجر بشكل آخر في وجه السجان ، بشكل فردي او مجموعاتي، اذا استمرت الاوضاع على حالها. فالاسرى في خطر ولم يعد بمقدورهم تحمل الضغوطات الهائلة التي تشكل خطرا على حياتهم واوضاعهم الصحية.

 

عبد الناصر فروانة

25-3-2020

 

عبد الناصر فروانة: خطر "كورونا" يداهم نحو ( ٥٠٠٠ )اسير فلسطيني يقبعون في سجون الاحتلال بينهم ( ١٨٠ ) طفل و(٤٣) اسيرة و(٤٣٠ )معتقل اداري دون تهمة او محاكمة.
ودرجة الخطورة اكبر على اولئك الاسرى المرضى الذين يقدر عددهم بنحو (٧٠٠) اسير بينهم من يعاني امراض السرطان والقلب والفشل الكلوي والضغط والسكري والشلل وغيرها من الامراض الخطيرة والمزمنة، وهؤلاء معرضين للاصابة بالفيروس في ظل استمرار الاستهتار الاسرائيلي وغياب تدابير الوقاية واجراءات الحماية والسلامة.

 

عبد الناصر فروانة

الموقع الشخصي: فلسطين خلف القضبان

22-3-2020

 

 

عبد الناصر فروانة: عدم وجود اصابات مؤكدة في "مجدو" كما أعلن رسميا، لايعني أن الأسرى يتمتعون بالحصانة من خطر "كورونا". فالأوضاع هناك وفي باقي السجون مقلقة للغاية في ظل استمرار عدم اكتراث سلطات الاحتلال بأوضاع الأسرى الفلسطينيين.

وكنا قد أطلقنا دعوة قبل ايام (16-3) ومنشورة على قناة الغد، بضرورة ارسال وفد طبي دولي لزيارة السجون. واليوم وبعد كل ما حصل بالأمس في "مجدو" فان ارسال وفد كهذا اضحى مطلبا ملحا..

وبهذه المناسبة نجدد دعوتنا. لارسال وفد طبي دولي محايد من الصليب الأحمر ومنظمة الصحة العالمية، أو حتى فلسطيني أو عربي لزيارة سجن "مجدو" واجراء فحوصات للأسرى هناك وزيارة كافة السجون الإسرائيلية التي يتواجد فيها الأسرى الفلسطينيين، والاطلاع على واقع الأوضاع الصحية الصعبة وغياب سبل الوقاية وانعدام اجراءات الحماية والسلامة.

20-3-2020

 

بدنا اتصالات هاتفية

عبد الناصر فروانة: اتصال الاسير بذويه، أضحى امرا ضروريا ومطلبا انسانيا وحقا اساسيا في ظل توقف زيارات الاهل والبدء باتخاذ تدابير لمنع زيارة المحامين.

فلنستمر في المطالبة والضغط، على كافة الصعد، فقد ننجح هذه المرة ونحقق المأمول وننتزع هذا الحق المسلوب.

عبد الناصر فروانة

17-3-2020

 

غزة-16-3-2020- لاول مرة منذ ٢٥ سنة،. باحة مقر الصليب بغزة فارغة والابواب مغلقة ولا حضور للمعتصمين والالم يعتصر قلوبنا قلقا على اسرانا

عبد الناصر فروانة: غيابنا اليوم الاثنين عن الاعتصام الاسبوعي، لا يعني تخلينا عن دورنا التاريخي تجاه الاسرى وتغيبنا عن مساندة ودعم المغيبين خلف القضبان بفعل السجان الاسرائيلي.

وان تعليق الاعتصام الاسبوعي اليوم في مقر الصليب الاحمر بغزة بسبب "كورونا" جاء طواعية وبتوافق فصائلي ومؤسساتي، وهذا لا يعني تعليق العلاقة مع الصليب الاحمر او تجميد التواصل مع هذه المؤسسة الدولية التي نؤمن بأهمية دورها تجاه الاسرى وقضاياهم.

لهذا فان اتصالاتنا مع منظمة الصليب الاحمر مستمرة دون انقطاع ومطالبتنا دائمة لها بضرورة تحمل مسؤولياتها الاخلاقية والانسانية والقانونية.

الامر لا يقتصر على ذلك وانما نطالب الصليب الاحمر و منظمة الصحة العالمية بضرورة ارسال وفد طبي دولي لزيارة السجون والاطلاع عن كثب على حقيقة الاوضاع الصحية السيئة هناك والصغط على سلطات الاحتلال لاتخاذ التدابير اللازمة وتوفير المواد الصرورية لحماية الاسرى من خطر "كورونا".

وفي السياق ذاته نشعر بالحزن والالم لتعليق الاعتصام الذي جاء لاسباب طارئة، ولان هذا التعليق حرمنا من رؤية امهات الاسرى واحبتهم والذين اعتدنا على رؤيتهم والاطمئنان عليهم كل يوم اثنين. فهم اهلنا واحبتنا، نعيش معهم الآلام والهموم ونشاركهم الامل.
دمتم امهاتنا واهلنا واسرانا بالف خير، وربنا يحفظكم من وباء " كورونا" ومن كل سوء.

عبد الناصر فروانة

https://www.alghad.tv/%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7%D9%8A%D9%86-%D9%81%D8%B1%D9%88%D8%A7%D9%86%D8%A9-%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8-%D8%A8%D8%A5%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84-%D9%88%D9%81%D8%AF-%D8%AF%D9%88%D9%84%D9%8A-%D9%84%D8%B2/?fbclid=IwAR2jUJRg1QflYB2z9ZwFYjE8idiRuADA4ujOhV3tbMsGuazpMvaGYhTXRK0

 

بعد وقف زيارات الاهل

عبد الناصر فروانة: قرار اسرايلي جديد بمنع زيارات المحامين للسجون ومراكز الاعتقال
(מניעת כניסת מבקרים ועורכי דין למקומות מעצר ובתי סוהר)

استمرار المطالبة بالسماح للاسرى الفلسطينيين لاجراء اتصالات هاتفية، بات مطلبا ضروريا وانسانيا. في ظل وقف الزيارات وحالة القلق المتصاعدة جراء "كورونا".

عبد الناصر فروانة

16-3-2020

 

 

بالالمانية
Abd elNasser Ferwana: Corona bedroht israelische Besatzungsgefängnisse.
Es besteht große Sorge um das Leben palästinensischer Gefangener, da die Möglichkeit besteht, dass einige von ihnen durch das Virus infiziert werden.
Angesichts der sich verschlechternden Gesundheitsbedingungen im Allgemeinen und der Anwesenheit von hunderten kranken und älteren Gefangenen, der Überfüllung der Räume, des Fehlens vorbeugender Maßnahmen und der mangelnden Bereitstellung von Reinigungswerkzeugen und Sterilisationsmaterialien durch die Gefängnisverwaltung, muss etwas getan werden.
Welche Maßnahmen müssen ergriffen werden um diese Besatzung zu zwingen, die notwendigen Handlungen einzuschalten, um die Gefangenem vor der Gefahr der Corona-Ausbruchs zu schützen?
Es ist Zeit Aktionen zur Sicherung der Menschenrechte und Menschenwürde zu ergreifen.

 

باللفتين: العربية –الانجليزية

عبد الناصر فروانة: خطر "كورونا" يداهم سجون الاحتلال الإسرائيلي، وهناك قلق شديد على حياة الأسرى الفلسطينيين مع احتمالية اصابة بعضهم بالفيروس، في ظل تردي الأوضاع الصحية بشكل عام ووجود مئات الأسرى المرضى وكبار السن، والاكتظاظ الموجود في الغرف، وغياب اجراءات الوقاية وعدم توفر أدوات التنظيف ومواد التعقيم من قبل ادارة السجون. الأمر الذي يحتاج لتحرك حقوقي وانساني لإلزام الاحتلال على اتخاذ التدابير الضرورية لحماية الأسرى في سجونه من خطر تفشي فيروس "كورونا" واصابتهم بالمرض.

 

Abed Elnasser Ferwana: Coronavirus attacks Israeli occupation prisons. Continuous concerns about the detainees with Probability of being infected by coronavirus,because of bad health conditions,ill and old detainees, crowded rooms ,the absence of preventive procedures and the lack of cleanliness tools.That needs legal and human action to force the Israeli occupation keep the detainees from coronavirus.

15-3-2020

 

 

«استخدموا الجوارب».. رسالة الاحتلال الإسرائيلي للأسرى للوقاية من كورونا

عبدالغني الشامي - غزة ()

14 مارس 2020

13:29 م

فوجئ أحد الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال بإجابة أحد مشرفي السجون الإسرائيلية، حينما طلب منه توفير كمامات للأسرى لمواجهة فيروس كورونا، حيث أجابه بقوله: «استخدموا الجوارب».

كشفت الإجابة عن نية الاحتلال ترك الأسرى وحدهم يواجهون الفيروس القاتل الذي انتشر في أغلب بقاع العالم، من دون توفير أي وقاية لهم، وسط قلق كبير يساور ذويهم ومؤسسات حقوق الإنسان والمختصين، بحسب قدورة فارس، رئيس نادي الأسير الفلسطيني.

 

ويقبع في سجون الاحتلال 5 آلاف أسير فلسطيني، موزعين على قرابة 22 سجناً ومعتقلاً ومركز توقيف، من بينهم 180 طفلاً، و43 فتاة وسيدة، و430 معتقلاً إدارياً (بدون محاكمة). وهناك قرابة 700 أسير يعانون من أمراض مختلفة، وبحاجة إلى تدخل علاجي عاجل، بينهم من يعانون من أمراض خطيرة كالسرطان والقلب والفشل الكلوي.

ويضيف رئيس نادي الأسير الفلسطيني لـ«الرؤية»: «سجون الاحتلال كلها، حتى الآن، خالية من فيروس كورونا، ولكن هناك مجموعة كبيرة من السجانين الإسرائيليين الذين تواصلوا مع مصابين، وعددهم 120 سجاناً، هم الآن في العزل، إضافة إلى عزل سجن المسكوبية في القدس المحتلة، وذلك بعد اكتشاف سجانة واحدة مصابة بالمرض».

وأضاف: «أما وأن هناك حراساً مصابين وفي العزل، فهذا يثير قلقنا على حياة الأسرى في سجون الاحتلال، وما يقلقنا أكثر أنه لا يوجد مواد تنظيف كافية في السجون»، وتابع: «السجن مكان مغلق ولا يمكن للأسير التنقل فيه، ولا يمكن الهروب منه، ولذلك يعد أخطر من أي مكان آخر، وإمكانية نقل العدوى فيه تكون أسرع وأخطر».

وأوضح فارس أن الوضع في سجون الاحتلال استثنائي، مطالباً باتخاذ إجراءات استثنائية لمواجهة هذا الفيروس، مؤكداً على أن الاحتلال لم يتخذ أي إجراءات داخل السجون لحماية الأسرى من كورونا.

وقال: «نحن خاطبنا أكثر من جهة دولية، لتوفير كل عوامل الوقاية للأسرى من هذا الفيروس، وما زلنا ننتظر الردود منهم".

وحذر فارس من أن يكون وقف الاحتلال لزيارات الأسرى، يحمل طابعاً قمعياً أكثر من كونه وقائياً، لا سيما وأنه لم يرافق ذلك أي إجراءات أخرى، مثل: توفير كميات كبيرة من مواد النظافة، وتوزيع إرشادات على الأسرى لكيفية التصرف، واتخاذ إجراءات استثنائية لمواجهة هذا الفيروس.

والد الأسير باسل عريف (38 عاماً) من غزة، والمعتقل منذ 19 سنة في سجون الاحتلال، أكد أنهم في حالة خوف كبير على حياة أبنائهم في ظل انتشار هذا الفيروس، من دون توفير أدنى مقومات النظافة لهم في السجن.

وقال والد الأسير عريف لـ«الرؤية»: «لم يتم التواصل معنا من قبل أي جهة كانت، سواء حكومية أو الصليب الأحمر، من أجل طمأنتنا على حياة أبنائنا في سجون الاحتلال، في ظل ما نسمع من إصابة عدد كبير من السجانين الإسرائيليين».

ومن جهتها، أكدت عميدة أهالي الأسرى أم ضياء الفالوجي، على أن الأسرى في سجون الاحتلال، أكثر الفئات عرضة للإصابة، في حال وصول هذا الفيروس إليهم.

وقالت والدة الأسير الفالوجي (47 عاماً) وهو أقدم أسير من غزة، والمعتقل منذ 28 سنة في سجون الاحتلال لـ«الرؤية»: «منذ بدء الحديث عن انتشار المرض، قبل شهرين، ونحن في قلق وخوف كبيرين على أبنائنا، لعدم وجود النظافة الكافية لديهم، ونظراً لعيشهم في زنازين صغيرة جداً، تفتقر إلى أدنى مقومات الحياة الآدمية».

وقال عبدالناصر فروانة، الخبير في شؤون الأسرى لـ«الرؤية»: «خطر كورونا يداهم سجون الاحتلال الإسرائيلي، حيث يوجد مئات الأسرى المرضى وكبار السن، والاكتظاظ الموجود في الغرف، وغياب إجراءات الوقاية، وعدم توفر أدوات التنظيف ومواد التعقيم من قبل إدارة السجون».

وطالب فروانة، الصليب الأحمر بالتدخل والضغط على الاحتلال، من أجل السماح للأسرى الفلسطينيين بإجراء مكالمات هاتفية مع ذويهم، كي يطمئن كل طرف على الآخر، وذلك في ظل توقف الزيارات بسبب كورونا.

https://www.alroeya.com/60-63/2119691-%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%AE%D8%AF%D9%85%D9%88%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%88%D8%A7%D8%B1%D8%A8-%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AD%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84%D9%8A-%D9%84%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%B1%D9%89-%D9%84%D9%84%D9%88%D9%82%D8%A7%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D9%86-%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7?fbclid=IwAR2k7ErnMdjoasP8tHR78xTEABaSbtus_2LffIT4ICFUgzr8kmVTLSL7pDM

 

 

بسبب "كورونا". ولاول مرة في قطاع غزة منذ ربع قرن يتم تعليق الاعتصام الاسبوعي في مقر الصليب الاحمر

عبد الناصر فروانة: بتوافق فصائلي ومؤسساتي يتوقف الاعتصام الاسبوعي التضامني مع الاسرى في مقر الصليب الاحمر بغزة بشكل مؤقتا.

وعليه فان باحة الصليب الاحمر بغزة ستكون مغلقة يوم الاثنين القادم، وعلى الاهالي وممثلي المؤسسات والناشطين والمتضامنين ووسائل الاعلام عدم الحضور.

ومن جانب آخر فاننا ندعو الصليب الاحمر وكافة المؤسسات الدولية الى تحمل مسؤولياتها والزام الاحتلال باتخاذ اجراءات الوقاية داخل السجون وتوفير سبل الحماية من فيروس "كورونا".

كما ونطالبهم بالضغط على ادارة السجون من اجل السماح للاسرى باجراء مكالمات هاتفية لاطمئنان كل طرف على الاخر في ظل توقف الزيارات العائلية.

واخيرا لا بد من تقديم الشكر الى الاخت المناضلة الاسيرة المحررة/فاطمة الزق التي اول من بادرت قبل اكثر من اسبوع وقدمت اقتراح بالغاء مؤقت للاعتصام الاسبوعي بغزة.

عبد الناصر فروانة

14=3=2020

 

 

بسبب "كورونا"

عبد الناصر فروانة: الاعلام الاسرائيلي يتحدث قبل قليل عن امكانية لجوء الحكومة الى اتخاذ قرار بالافراج عن "سجناء" متبقي لهم فترات قصيرة. دون ان تكشف اي تفاصيل اخرى.

لا يعرف ان كان الامر سيشمل الاسرى الفلسطينيين ام سيقتصر على سجناء جنائيين اسرائيليين وفلسطينيين؟
لكن كل شيء وارد بهدف تخفيف "الاكتظاظ" داخل السجون في هذه المرحلة.

ومن جانب آخر ولطالما طرح الامر ، فمن المهم تسليط الضوء على الاسرى الفلسطينيين المرضى وكبار السن القابعين في سجون الاحتلال و المطالبة بالافراج عنهم، باعتبارهم الاكثر عرضة للاصابة بفيروس "كورونا". بالرغم اني لست متفاءلا من تجاوب الاحتلال، حيث لم يسبق ان اقدمت "اسرائيل" على الافراج المبكر عن اسرى فلسطينيين بهدف حمايتهم وانقاذ حياتهم.. !!
لكن علينا ان لا نييأس ونستمر في تسليط الصوء على معاناتهم وفضح ما يتعرضون له والمطالبة في الافراج عنهم

عبد الناصر فروانة

13-3-2020

 

اتصال الاسير باهله بات ضرورة ملحة

 

عبد الناصر فروانة: ادارة السجون تقرر صباح اليوم عزل سجن "المسكوبية" بالقدس بالكامل بسبب اصابة احد سجانيه بفيروس "كورونا".
وبالامس اكتشاف سجانة في سجن "نيتسان" باصابتها بالمرض المذكور، وبالامس ايضا تم عزل ١٩ اسيرا و١٥ سجانا في "عسقلان" للاشتباء وكاجراء وقائي بعد اكتشاف ان طبيبا د خل السجن وتعامل مع الاسرى كان مصابا بكرونا...والامور مرشحة للارتفاع..!

الا يستدعي هذا تدخل الصليب الاحمر للضغط على الاحتلال من اجل السماح للاسرى كل الاسرى باجراء مكالمات هاتفية مع عائلاتهم لاطمئنان. كل طرف على الاخر، في ظل توقف الزيارات وتزايد مثل هذه الاخبار واحتمالية تفشي المرض في السجون في ظل تردي الاوضاع الصحية وانعدام سبل الوقاية وعدم توفر مواد التنظيف وغياب اجراءات السلامة؟؟

كما ومطلوب من الصليب الاحمر ومنظمة الصحة العالمية الضغط على الاحتلال لتوفير سبل الوقاية والحماية للاسرى

 

عبد الناصر فروانة

12-3-2020

 

 

 

قناة الغد: قلق فلسطيني من مداهمة «كورونا» للأسرى في سجون الاحتلال

قال عبدالناصر فروانة رئيس وحدة الدراسات والتوثيق في هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية اليوم الأربعاء، إن طبيبا إسرائيليا مصابا بفايروس كورونا التقى بأسرى فلسطينيين في سجن عسقلان، مضيفا أن “احتمالية تفشي الفيروس بين صفوف الاسرى أمر ممكن ومحتمل”.

وأكد فروانة في مقابلة مع موقع الغد: على خطورة الموقف وسوء الأوضاع في السجن وغياب أي إجراء حقيقي لحماية الأسرى وضمان عدم اصابتهم بفيروس “كورونا”.

وقال فروانة إن “مصادرنا تفيد بعزل عدد من الاسرى والسجانين في سجن عسقلان إجراء احترازي ولإجراء فحوصات لهم بعد اكتشاف اصابة أحد الأطباء النفسيين الذي التقى بهم قبل أيام بفيروس “كورونا”.

وأضاف “حتى اللحظة لم يعرف أسمائهم ومصيرهم ولم تعلن إدارة السجون بشكل رسمي عن ذلك، الأمر الذي يثير قلقنا جراء هذا التعتيم والتكتم”.

وتابع “منذ أن أعلن عن تفشي الفيروس في المنطقة واكتشاف إصابة العشرات من الفلسطينيين والإسرائيليين فإن إدارة السجون لم تتخذ أي إجراء فعلي لحماية الأسرى ولم توفر لهم سبل الحماية والوقاية من المرض مثل: أدوات التنظيف ومواد التعقيم، كما ولم تجري لهم فحوصات لمعرفة إن كانوا معافين من المرض أو أن أحدهم  مصاب  بالفايروس وتقديم العلاج له”.

وأردف “كل ما سمعناه وما صدر عن المؤسسة الأمنية الإسرائيلية يتحدث عن وقف زيارات الأهل خشية انتقال الفيروس، فيما لم نسمع أو نرى خطوات أخرى تهدف لحماية وسلامة الأسرى من المرض الأمر الذي يدفعنا للتشكيك بالنوايا الإسرائيلية من وراء منع الزيارات”.

واستطرد قائلا “بالرغم من أننا نتفهم وقف الزيارات مؤقتا خلال هذه الفترة “بقرار اسرائيلي أو طواعية” من قبل الأسرى وذويهم، إلا أن ذلك يجب أن يكون ضمن مجموعة من الاجراءات بهدف ضمان سلامة الأسرى وبإشراف الصليب الاحمر ومنظمة الصحة العالمية”.

وقال “خلال الوقف المؤقت للزيارات يجب أن تتوفر وسيلة الاتصال الهاتفي كإجراء بديل للتواصل ما بين الأسير وذويه لاطمئنان كل طرف على الآخر في ظل القلق المتصاعد من تفشي فيروس كرونا”.

وأكد فروانة وجود حالة من القلق الشديد تسود أوساط أهالي الأسرى في ظل تفشي المرض وارتفاع أعداد المصابين بالفيروس بين الإسرائيليين وفي ظل انعدام آليات التواصل الدائم فيما بين الطرفين.

من جهتها، أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين أن إدارة سجن عسقلان عزلت 19 أسيرا و15 سجانا، بعد اكتشاف إصابة طبيب نفسي إسرائيلي بفايروس كورونا كان في السجن قبل عدة ايام، وقام بفحص لمجموعة من الأسرى لمعرفة أوضاعهم النفسية.

وأوضحت الهيئة أنه بعد ثبوت إصابة الطبيب الإسرائيلي بالفايروس، قامت إدارة السجن بعزل الأسرى والسجانين بشكل فوري دون أن تقوم باتخاذ أي خطوات وقائية، علما أنه حتى اللحظة لم تعرف طبيعة الأسرى إن كانوا مدنيين أو أمنيين.

ونقلت الهيئة عن محامييها أن عملية العزل تأتي في سياق احترازي، وأنه لم تسجل أي إصابات في صفوف الأسرى حتى اللحظة.

وطالب الهيئة إدارة السجون وحكومة الاحتلال بتحمل مسؤولياتها تجاه الأسرى في ظل هذه الظروف الصحية الصعبة، والقيام بكل إجراءات الوقاية، وتوفير مواد التنظيف والمعقمات بشكل مستمر وبكميات كافية، حتى يتمكن الأسرى من حماية ذاتهم.

 11-3-2020

https://www.alghad.tv/%D9%82%D9%84%D9%82-%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7%D9%8A%D9%86%D9%8A-%D9%85%D9%86-%D9%85%D8%AF%D8%A7%D9%87%D9%85%D8%A9-%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7-%D9%84%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%B1%D9%89/?fbclid=IwAR2KlFoXnTSZgK-xY2647Q9TOebDFHTH0DQ5jPIe2LojFhOQDMWJCfw9Ppo

 

 

الزيارات حق مشروع. ولكن يمكن تفهم توقفها مؤقتاً حفاظا على حياة وصحة الأسرى وذويهم

 

عبد الناصر فروانة: الزيارات حق مشروع للأسرى وذويهم، وان الاتفاقيات والمواثيق الدولية كفلت للطرفين حق التزاور بشكل مستمر ومنتظم. فيما دولة الاحتلال قد صادرت هذا الحق وجعلته لفتات انسانية تقدمها متى وكيفما شاء، فقلبت المعادلة وجعلت الزيارات (استثناء) والمنع (قاعدة)، مما حرم الغالبية العظمى من الأهالي والأقرباء بمن فيهم من الدرجة الأولى، من زيارة الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، تحت ذريعة ما يُسمى (المنع الأمني) وأحيانا عقابا جماعيا أو عقاب أحد الطرفين (الأسير أو ذويه)، دون أي اكتراث بالآثار الإنسانية بالغة الخطورة عليهم وعلى أسرهم ولاسيما الأطفال منهم.

 

بل ذهبت لما هو أخطر من ذلك حينما وضعت قانونا عام 1996 يشرّع حرمان فئات خارج الفئة الأولى من الزيارات، وتلاه قانون"الداد" و"شاليط" وقرارات "باراك" و"أردان" وغيرها. مما يشكل من منظور قانوني وانساني عقابا جماعيا وانتهاكا فاضحا وجسيما لحقوق الإنسان.

 

ولكن في الوقت الذي نناضل فيه لانتزاع حق الزيارات وضمان استمرارها وانتظامها للجميع دون عراقيل كحق مشروع، فإنني أرى اليوم أن وقف زيارات الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية تجنباً لتفشي فيروس "كورونا" أمر يمكن تفهمه كإجراء وقائي ومؤقت. حفاظا على حياة وصحة وسلامة الأسرى من جانب، وذويهم الذين سيضطرون لتخطى مسافات طويلة والاحتكاك بكثير من الإسرائيليين من جانب آخر، كما في حالات الحروب والطوارئ السابقة.
مع استمرار المطالبة بالاستعاضة عن ذلك بالسماح للأسرى بإجراء مكالمات هاتفية مع الأهل خلال فترة التوقف المؤقت للزيارات.

ليس مهما ان كان هذا "التوقف" بقرار اسرائيلي أم طواعية من الفلسطينيين، المهم يجب علينا (داخل وخارج السجون) اتخاذ كافة السبل الكفيلة والاجراءات الوقائية لحماية الأسرى وعدم تفشي الفيروس بين صفوفهم وفي أوساط ذويهم. على أن تستأنف الزيارات كالمعتاد بمجرد زوال الخطر.

 

عبد الناصر فروانة

9-3-2020